حَوْلَ
حولَ لجنة التخطيط والموازَنة

“لجنة التخطيط والموازنة” (“ڤـاتات”) ) هي الجسم المسؤول عن توفير ميزانيّات جهاز التعليم العالي في دولة إسرائيل. وتقوم اللجنة بتحديد الميزانيّة العاديّة للمؤسّسات الأكاديميّة، وميزانيّة التطوير، وذلك من خلال مراعاة احتياجات المجتمع والدولة، والعمل على النهوض بالبحث والتعليم، والمحافظة على حرّيّة المؤسّسات أكاديميًّا وإداريًّا.

في العام 1972، قرّر مجلس التعليم العالي إقامة لجنة التخطيط والموازنة، ومنَحَها جزءًا من صلاحياته المتعلّقة بتمويل التعليم العالي.

في 14.10.1975، قرّر مجلس التعليم العالي أنّه يَعتبر لجنةَ التخطيط والموازنة “اللجنةَ” التي تطرّقت إليها المادّة الثالثة في قانون مجلس التعليم العالي.

بهذا القرار، حدّد مجلس التعليم العالي أنّه سيعمل بواسطة لجنة التخطيط والموازَنة في كلّ ما يتعلّق بنشاطه كهيئة (المادّة 3 أ من قانون المجلس) لغرض استيعاب المستخدَمين والتعيينات (المادّة 3 جـ من قانون المجلس)، ولغرض تحويل ممتلكاته.

وضعْنا نُصب أعيننا هدف إقامة بنًى تحتيّة للأبحاث، وتشجيع الامتياز البحثيّ – العلميّ، في سبيل تحويل إسرائيل إلى دولة عظمى في مجال المعرفة (BIG DATA)
البروفيسورة يافه زيلبيرشاتس، رئيسة لجنة التخطيط والموازَنة

في 6.6.1977، اتّخذت الحكومة القرار ذا الرقم 666، الذي ينصّ على أنّها تصدّق على إقامة لجنة التخطيط والموازنة كلجنة فرعيّة لمجلس التعليم العالي.

تركيبة اللجنة:

بحسب قرار مجلس التعليم العالي، تضمّ لجنة التخطيط سبعة أعضاء، خمسة منهم يتبوّأون مكانة أكاديميّة مرموقة في التعليم العالي في المجالات المختلفة، وواحد منهم من مؤسّسة للتعليم العالي تحصل على الميزانيّات لكنّها ليست جامعة، واثنان من أقسام الاقتصاد بالمفهوم الواسع للكلمة.

وزير التربية والتعليم هو الذي يعيّن أعضاء لجنة التخطيط والموازَنة، بالتوافق مع رئيس/ة اللجنة، لدورة تمتدّ ثلاث سنوات.

حولَ مجلس التعليم العالي

مجلس التعليم العالي (“مَلاغ”) هو المؤسّسة الرسميّة التي تُعنى بشؤون التعليم العالي في إسرائيل، وهو الجهة المخوَّلة التي ترسم سياسات جهاز التعليم العالي.

أقيم مجلس التعليم العالي وَفق قانون مجلس التعليم العالي 1958، كهيئة قانونيّة مستقلّة وقائمة بذاتها. الغرض من إقامة المجلس هو الفصل بين الجهاز السياسيّ وجهاز التعليم العالي، وضمان عدم انتهاك الحرّيّة الأكاديميّة.
في القانون جرى ترتيب صلاحيات المجلس وتركيبته وطريقة عمله.

لن نتنازل عن مستوى الأبحاث وعمقها وجَوْدتها، لكنّنا كذلك لن نتنازل عن الباحث، وعن دمج الحاريديّين، والعرب، واليهود الذين من أصل أثيوبيّ، وأبناء مناطق الأطراف
نفتالي بينيت، رئيس مجلس التعليم العالي ووزير التربية والتعليم

تُستخلَص قاعدتان أساسيّتان من قانون مجلس التعليم العالي: الأولى هي المحافظة على استقلاليّة مؤسّسات التعليم العالي في إدارة وتسيير أمورها الأكاديميّة والإداريّة، في إطار ميزانيّاتها؛ والثانية هي تحديد اختيار ثلثَيْ أعضاء مجلس التعليم العالي بالرجوع إلى مكانتهم الأكاديميّة في حقل التعليم العالي.

تركيبة مجلس التعليم العالي ومدّة دورته

• لا يقلّ عدد أعضاء المجلس عن تسعة عشر (19) عضوًا، ولا يتعدّى خمسة وعشرين (25) عضوًا
• منصب رئيس مجلس التعليم العالي يشغله وزير التربية والتعليم
• ثلثا أعضاء المجلس على الأقلّ “يتبوّأون مكانة مرموقة في حقل التعليم العالي “ممّن أوصى بتعيينهم وزير التربية والتعليم بعد التشاور مع المؤسّسات المعترف بها
عضوا منظّمة الطلبة الجامعيّين التمثيليّة: رئيس المنظّمة، ومندوبٌ آخر يختاره الاجتماع العامّ للمنظّمة
• يجري تمثيل جميع أنواع المؤسّسات المعترَف بها في مجلس التعليم العالي على نحوٍ لائق وملائم.

تعرض الحكومة قائمة أعضاء مجلس التعليم العالي على رئيس الدولة، وَفق توصية وزير التربية والتعليم لدورة مدّتُها خمس سنوات